العبادي: لولا قتال قوات العراق المسلحة لكانت أبواب الخليج قد فتحت لـ”داعش”

abadii.jpg

دعا “حيدر العبادي” رئيس الوزراء العراقي، الاربعاء، دول المنطقة والخليج، إلى تقديم الشكر لبلاده لتصديها لتنظيم “داعش” بدلا من الإساءة له، فيما أكد أن أبواب دول المنطقة والخليج كانت ستفتح أمام “داعش” لولا تصدي العراقيين للتنظيم.

جاء ذلك في بيان صدر عن مكتب “العبادي”، اليوم، حيث أكد أن “رئيس الوزراء زار مساء اليوم اللواء 30 من الجيش العراقي في منطقة أبو غريب غرب بغداد، واستمع إلى طروحات المقاتلين ومتطلباتهم لإدامة زخم الانتصارات وهزيمة العدو”.

وقال “العبادي” بحسب البيان “إنهم يقاتلون من أجل أرضهم وعزتهم وكرامتهم ومقدساتهم، ورغم شدة الحرب إلا أن هناك أعدادا كبيرة من المتطوعين يرغبون بالقتال، وهي طلبات أكثر من قدراتهم”، على حد تعبيره.

وأوضح “العبادي” أنه “لولا قتال قوات العراق المسلحة لكانت أبواب دول المنطقة والخليج قد فتحت لعصابات داعش، وحري بتلك الدول أن تشكر العراق ومقاتليه بدلا من ان تسيء إليه”.

وسبق أن اتهم وزير الخارجية البحريني “خالد بن أحمد آل خليفة”، الأحد الماضي، العراق بتدريب “إرهابيين” وإرسال مواد وأدوات تفجير إلى بلاده، داعيا الحكومة العراقية الى معالجة المشاكل الداخلية بدلا من إصدار بيانات عن شخص يحاكم قانونيا في بلد آخر، في إشارة إلى زعيم المعارضة البحرينية علي سلمان.

وطالبت الخارجية العراقية، السبت الماضي، الحكومة البحرينية بإعادة النظر بقرار حبس “علي سلمان”، الأمين العام لجمعية الوفاق البحرينية، معتبرة أن “القرار القضائي من شأنه تعقيد التعامل مع المطالبات الشعبية بإجراء إصلاحات سياسية”.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*