ايران ستبيع الولايات المتحدة 40 طنا من الماء الثقيل

 

المنشأة النوويّة في آراك

أعلن مساعد رئيس مؤسسة الطاقة الذرية، عن بيع نحو 40 طنا من فائض انتاج ايران من الماء الثقيل الى امريكا عبر بلد ثالث، وقال ان الجمهورية الاسلامية في ايران ستصبح عضوا رسميا في كونسورتيوم المنتجين للمواد النووية الاستراتيجية ما يعد انجازا وطنيا وانتصارا لايران.

وبحسب وكالة الانباء الايرانية “ارنا” اضاف علي اصغر زارعان اليوم الثلاثاء، ان 6 اطنان من الماء الثقيل الايراني المصدر سيستخدم في المراكز النووية والباقي يستخدم في مراكز الابحاث الامريكية.
واوضح : نظرا لستراتيجية مؤسسة الطاقة الذرية الايرانية في تسويق المنتجات، فقد تم تأكيد نقاء الماء الثقيل الايراني بنسبة 75.99 بالمائة بعد الحصول علي نتائج الجودة التي اجرتها مختبرات ساوانا الدولية في امريكا على الماء الثقيل الايراني.
وقال مساعد مؤسسة الطاقة الذرية الايرانية، ان هذا الموضوع يكشف المعايير والجودة التي اعتمدتها ايران حول الصناعة النووية.
واضاف زارعان: ان الجانب الروسي أيد مواصفات وجودة غاز سادس فلوريد اليورانيوم (UF6) الذي تم تصديره الي روسيا في 27 ديسمبر الماضي ما يؤكد نشاطات الصناعة النووية الايرانية ومؤشر علي الجودة العالية لمواد الصناعة النووية الايرانية والتي تنافس الدول المنتجة للمواد النووية.
وصرح ان الاجراءات الاخيرة وضعت الجمهورية الاسلامية في ايران في مصاف الدول المنتجة للمواد النووية الاستراتيجية بمافيها غاز سادس فلوريد اليورانيوم (UF6) والماء الثقيل.
وقال زارعان : ننتج نحو 20 طنا من الماء الثقيل سنويا ونبيع الفائض منه الي الزبائن الخارجيين.
واضاف : الجمهورية الاسلامية الايرانية ستصبح عضوا في الكونسورتيوم الذي تشكل من الدول الغربية في هذا المجال ، ما يشكل انجازا وطنيا وانتصارا لايران.
وفيما يتعلق باتفاق أعادة تصميم مفاعل اراك أكد مساعد مؤسسة الطاقة الذرية الايرانية علي ضرورة التوقيع علي اتفاقية قوية جدا ومقبولة مع الطرف الخارجي بمافيها الصين ، حيث تم الاتفاق علي مشاركة ايران وان تصبح الجمهورية الاسلامية في ايران صاحبة التصميم والعمل.
واضاف زارعان ان الطرفين سيتبادلان رسميا وثائق اتفاقية التعاون حول (مفاعل اراك) نهاية الاسبوع القادم.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*