إيران ستدخل مرحلة جديدة من الانشطة النووية

اعلن مساعد منظمة الطاقة الذریة الایرانیة وامین لجنة امن التکنولوجیا النوویة، اصغر زارعان، بان الاتفاق النووي ادی الی رقي مکانة ایران وعزتها واقتدارها في السوح العلمیة والدولیة.

وبحسب “ارنا”، في تصریح ادلی به، امس السبت، خلال تفقد سفراء ورؤساء البعثات الدبلوماسیة الایرانیة في الخارج بمعیة ممثل ایران في الوکالة الدولیة للطاقة الذریة رضا نجفي، قال زارعان: ان ایران وبعد الاتفاق النووي ستدخل مرحلة جدیدة من الانشطة النوویة بافاق واضحة ومتنامیة.

وقدم مساعد منظمة الطاقة الذریة الایرانیة ایضاحات حول کیفیة التخصیب بواسطة اجهزة الطرد المرکزي، واستعرض الظروف القائمة وضرورة تجاوز اجهزة الطرد المرکزي ‘آی آر 1’ بهدف تغطیة حاجة مفاعلات البلاد للوقود النووي.

واشار الی فشل مشروع التخویف من ایران وتهدیدها علی الصعید الدولي وکذلك فشل اللوبي الصهیوني في الکونغرس الامیرکي، وقال: ان حساسیة العدو في الصناعة النوویة لیست بسبب التخصیب فقط، بل تعود للثقة بالنفس المتبلورة (لدی الشعب الایراني) والتاثیر الایجابي لهذه الصناعة في سائر الصناعات الاخری کالصحة والطاقة والزراعة، لذا فان العداء للجمهوریة الاسلامیة الایرانیة لن ینتهي وسیستمر باشکال مختلفة.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*