باسيل: التوطين ممنوع في دستورنا ونصر على العودة الآمنة للاجئين السوريين الى بلادهم

 

أكد وزير الخارجية والمغتربين جبران باسيل أن “التوطين ممنوع في دستورنا ونصرّ على العودة الآمنة للاجئين السوريين الى بلادهم”، مشدداً على أن “لبنان يدعو الى التهدئة في المنطقة والمستفيدان من التوتير المذهبي هما “اسرائيل” و”داعش””.

باسيل: التوطين ممنوع في دستورنا ونصر على العودة الآمنة للاجئين السوريين الى بلادهم

ولفت باسيل في مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره النمساوي سيباستيان كورتز الى أن “القانون الدولي نصّ على ان مشكلة تفاقم اللاجئين السوريين هي مسؤولية متشاركة بحاجة الى تنسيق الجهود ولم يتوقع القانون انه في يوم من الايام سيختنق بكمية كبيرة من اللاجئين تساوي نصف سكان البلد الاصليين ولم يتوقع ايضاً ما يخفي الحقائق حول اللاجئ الحقيقي”.

وشدّد باسيل على أننا “نصر على عودة اللاجئين بشكل آمن الى بلدهم لضمان حلّ لهذه الازمة، فالازمة السورية تتطلب حلاً سليماً لاعادة الاجئين، كما يجب وضع آلية لتسريع العودة السالمة للسوريين الى سوريا”، لافتاً الى أننا “تشاركنا عزمنا على محاربة انتشار الارهاب والتنافس الاستراتيجي على الارهاب يجب قمعه بإيجاد حلول دبلوماسية، ويجب وضع حد للاقتصاد الاسود والقضاء على “داعش”.

وأكد باسيل اننا “خائفون من انتشار الطائفية في المنطقة، فنحن نموذج للتعايش وتقبل الآخر”، مشدداً على ضرورة “الحفاظ على النموذج اللبناني الفريد لتشارك القوة حول التنوع، لان هذا النموذج هو عنصر اساسي في حماية هذه الهوية التعددية”، معتبراً ان “حرية المعتقد هي اساس في لبنان واساس لتطور المجتمعات في الشرق الاوسط”.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*