#بري: الوضع لا يحتمل ان نبقى مكتوفي الايدي وان ننتظر الحلول السحرية من الخارج

ردد رئيس مجلس النواب نبيه بري امام زواره انه لايستطيع ان يمارس دائما دور “ولاّدة الحلول” خصوصا في ظل المراوحة القاتلة التي تشهدها الساحة السياسية. لكنه لا يعني في ذلك الوصول الى حالة اليأس، باعتبار ان الوضع لا يحتمل ان نبقى مكتوفي الايدي وان ننتظر الحلول السحرية من الخارج.
وفي السياق، اشارت “الديار” الى ان كلامه هذا يعكس الاجواء السائدة عشية جلسة الحوار المقبلة في 5 ايلول، حيث ان المساعي التي قام ويقوم بها بعد ثلاثية الحوار لم تسفر حتى الآن عن نتائج ايجابية ملموسة اكان على صعيد الاستحقاق الرئاسي او على صعيد قانون الانتخاب.
ومنذ ان طرح فكرة سلّة الحل المتكامل تؤكد الوقائع استحالة فصل عناصر الازمة، لا بل ان مواقف الاطراف السياسية تؤشر بوضوح الى الحاجة للاتفاق على هذه السلّة التي تشمل: الرئاسة، وقانون الانتخابات، والحكومة ورئيسها.
ورغم تكتم الرئيس بري حول الخطوات التي يمكن ان يقوم بها قبل حوار 5 ايلول لتحريك الامور باتجاه المزيد من الحلحلة، فان ما سيقوله في مهرجان ذكرى اختطاف الامام السيد موسى الصدر ورفيقيه سيشكل محطة مهمة في هذا الاتجاه، دون اغفال التحذيرات التي اطلقها وسيطلقها، بقصد تحفيز الجميع على الاندفاع نحو الحل بدلا من البقاء في “دوّيخة” الانتظار.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*