بوتين: الناس لا يهربون من سوريا بسبب نظام الأسد

صرح الرئيس الروسى فلاديمير بوتين ، “إن الناس يفرون من سوريا ليس بسبب نظام بشار الأسد ، بل بسبب تنظيم “داعش ” ، مشيرا الى وجود أساليب مختلفة للأحداث فى سوريا ، والناس لا تهرب من نظام بشار الأسد ، هم يهربون من تنظيم ” داعش ” ، التى استولت على مناطق واسعة فى سوريا والعراق حيث ترتكب فظائع هناك.

وقال بوتين – فى تصريحات للصحفيين ،على هامش المنتدى الاقتصادى للشرق الأقصى الروسى – حسبما أفادت وكالة أنباء ” نوفوستى ” – ” إن ما يتردد بشأن استعداد روسيا حاليا لعمل عسكرى لمكافحة تنظيم ” داعش ” سابق لأوانه” ، لافتا إلى أنه ناقش مع الرئيس الأمريكى باراك أوباما هاتفيا إنشاء تحالف دولى ضد الإرهاب . واتهم الرئيس الروسى الدول الأوروبية بأنها تتبع السياسة الأميركية بشكل أعمى تجاه المهاجرين .

وأضاف الرئيس الروسى إن السبب فى أزمة الهجرة الحالية فى أوروبا يعود إلى السياسة الخاطئة للغرب بما فى ذلك الولايات المتحدة فى التعامل مع الشرق الأوسط وشمال أفريقيا ، مشيرا الى أن “روسيا حذرت شركاءها بشأن التبعات المحتملة قبل عدة أعوام” ، وأنها أزمة كانت متوقعة.

وتساءل “إلى أى شيء تهدف هذه السياسة؟ إن هذا الفرض للمعايير دون الوضع فى الاعتبار المحددات التاريخية والدينية والقومية والثقافية لتلك المناطق قبل كل شيء سياسة الشركاء الأمريكيين” ، معربا عن دهشته من مدى انتقاد وسائل الإعلام الأمريكية لأوروبا بسبب القسوة فى التعامل مع المهاجرين ، مؤكدا أن الولايات المتحدة غير متأثرة بهذا التدفق للمهاجرين فى حين أن أكثر من يعانى هو أوروبا التى تتبع تعليمات واشنطن دون تفكير.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*