تحالف القوى الفلسطينية: ندين قرارات "الجامعة العربية" ضد حزب الله وإيران

دان أمين سر تحالف قوى المقاومة الفلسطينية في سوريا خالد عبد المجيد، القرارات والمواقف الصادرة عن اجتماع وزراء الخارجية العرب تجاه حزب الله وإيران والتي لا تعبر عن تطلعات شعوب الأمة العربية، وإنما تخدم الكيان الصهيوني وأعداء الأمتين العربية والإسلامية.

عبد المجيد وفي حديث خاص لوكالة انباء فارس، أكد على إن تحالف القوى الفلسطينية في سوريا، يستغرب هذا السقوط فيما يسمى جامعة الدول العربية , التي أصبحت أداة طيعة في يد المملكة العربية السعودية وأعداء أمتنا، والتي تتحمل المسؤولية في تأجيج الصراعات في المنطقة، وتغذية الفتن المذهبية، وتدعم التنظيمات الإرهابية في سوريا والمنطقة، وتشكل التحالفات التي سمتها زوراً وبهتاناً بالعربية والإسلامية، وقادت حملات التدمير في اليمن وعدد من البلدان العربية .
ولفت عبد المجيد إلى أن التحالف يشجب ويستنكر المواقف الاستفزازية تجاه الجمهورية الإسلامية الإيرانية التي تحرص على الحوار ومعالجة أية قضايا أو مشاكل تنشأ بين دول الجوار، مشدد عل إدانة المواقف التي صدرت تجاه حزب الله.
وأكد أمين سر تحالف القوى الفلسطينية على إن المقاومة اللبنانية شرّفت الأمة العربية والإسلامية في مواجهة الكيان الصهيوني، ومرغت العدو الصهيوني في الوحل أثناء العدوان الذي شن على لبنان عام 2006، مؤكدا على إن حزب الله يشكل اليوم قوة ردع يخشى منها العدو وأعداء أمتنا والقوى التكفيرية في المنطقة.
وختم عبد المجيد حديثه بالتأكيد على وقوف القوى الفلسطينية إلى جانب حزب الله المقاوم والجمهورية الإسلامية الإيرانية في مواجهة هذه الحملات المغرضة التي لا يمكن أن تخدم إلا العدو الصهيوني، مشرا إلى أن التحالف كان يتمنى على وزراء الخارجية العرب أن يتخذوا هذه المواقف تجاه الجرائم التي يرتكبها الاحتلال الصهيوني ضد الشعب الفلسطيني.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*