#ترامب يتقدم على #كلينتون بفارق طفيف في أحدث استطلاعات الرأي

 

حقق المرشح الجمهوري لانتخابات الرئاسية الأمريكية دونالد ترامب تقدما طفيفا، للمرة الأولي منذ فترة، على منافسته الديمقراطية هيلاري كلينتون بفارق نقطة مئوية واحدة في أحدث استطلاع رأي أجري في الولايات المتحدة.

وأظهر استطلاع الرأي، الذي أجرته شبكة (إيه بي سي نيوز) وصحيفة (واشنطن بوست) الأمريكية، حصول ترامب على تأييد 46 بالمائة من نوايا التصويت، مقابل 45 بالمائة لصالح كلينتون.

وكانت كلينتون قد أحرزت تفوقا كبيرا في استطلاع رأي أجري يوم الجمعة الماضي، وصل الى فارق 12 نقطة مئوية ضد ترامب .. الا ان الاستطلاع الحديث يبدو انه امتدادا للأثار السلبية التي عصفت بكلينتون على إثر فضيحة البريد الإلكتروني التي عادت للواجهة مؤخرا.

وتظهر نتائج أحدث الاستطلاعات ان ترامب تمكن من التغلب على أثار فضيحة شريط الفيديو الذي نشر على شبكة الانترنت الشهر الماضي، وظهر خلاله وهو يوجه عبارات مسيئة ضد النساء، إضافة الى ظهور عشرات النساء اللاتي اتهمنه بـ “تحرشات جنسية” تجاههن.. وهي الاتهامات التي نفاها المرشح الجمهوري بشدة.

وفي المقابل، يبدو ان عودة فتح التحقيقات من قبل مكتب التحقيقات الفيدرالي (إف بي آي) في قضية البريد الالكتروني الخاص الذي استخدمته كلينتون إبان فترة توليها منصب وزيرة الخارجية الأمريكية، سابقا، أدت الى تداعيات كبيرة في نسب التأييد العام لها.

ومازالت حملة المرشحة الديمقراطية تضغط بشدة على مدير مكتب التحقيقات الفيدرالي جيمس كومي لإزالة الشكوك التي تحيط بكلينتون بسبب 650 ألف رسالة إلكترونية تم اكتشافها حديثا على الحاسب المنزلي لأحد أقرب مساعديها، وهي الرسائل التي ربما تحتوي على معلومات سرية غير قانونية.

ولم يحدد بعد مكتب التحقيقات الفيدرالي ما اذا كانت كلينتون متورطة في شئ بخصوص الرسائل الإلكترونية الجديدة أم لا …مشيرا الى ان التحقيقات تحتاج إلى مزيد من الوقت.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*