تعطل أحدث سفينة حربية أمريكية في أول إبحار لها

تعطلت سفينة الحراسة Milwaukee الحربية الأمريكية في المحيط الهادي، وذلك بعد أول عشرين يوما تقضيها في الخدمة منذ تصنيعها.

وذكر موقع Navy Times أن السفينة الجديدة وهي درة نتاج صناعة سفن الحراسة الأمريكية انطلقت من ميناء هاليفاكس الكندي في الـ11 من ديسمبر قاصدة سان دييجو جنوب كاليفورنيا، وتم قطرها بعد الحادث إلى قاعدة بحرية أمريكية في فرجينيا، حيث يعكف الخبراء وطاقمها هناك على تحديد السبب من وراء الخلل.وتشير المعلومات الأولية إلى أن العطل وقع في محرك السفينة، الذي انقطع عنه تيار الزيت بفعل شوائب معدنية سدت مصفاته.

وأشار Navy Times إلى أن الأعطال في السفينة بدأت تظهر فور إبحارها، وأن الأنظمة الحاسوبية فيها أنذرت بقرب حدوث أضرار فنية يتعين الوقاية منها، وأن الفنيين بعد هذه الإنذارات نظفوا مصفاة زيت المحرك لتعاود السفينة مسيرها.

وعند اختبار منظومة قيادة السفينة وتغيير مسارها، هبط ضغط الزيت في المحرك بشكل حاد ومفاجئ نظرا لانسداد مصفاة بالشوائب المعدنية من جديد.

وتم إبلاغ السلطات الأمريكية بالحادث على الفور، فيما اعتبر عضو الكونجرس الأمريكي جون ماكين العطل “مقلقا جدا”، وأعرب عن أمله في أن تتمكن القوات البحرية الأمريكية من الكشف عن ملابسات الحادث ومعاقبة المسؤولين عنه.

والملفت في حادث السفينة الأمريكية هذه أنها تم الترويج لها على نطاق واسع قبل إطلاقها في الخدمة، وأكد الجانب الأمريكي أنها الأحدث من نوعها في العالم، الأمر الذي أدى الى ارتفاع كبير في كلفة تصميمها وتصنيعها، خاصة وأنه اعتمدت فيها تكنولوجيات “ستيلس” التي تجعلها خفية عن الرادار.

وNavy Times سفينة حراسة متوسطة لحماية السواحل والكشف عن الغواصات وضرب الأهداف البحرية القريبة، كما تقدر على تتبع الزوارق السريعة واعتراضها، فضلا عن قدرتها على الإبحار في المياه الضحلة.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*