#تفجير_انتحاري يحصد أكثر من 80 شهيدًا و200 جريح في #بغداد.. و #العبادي يتوعد #الإرهابيين بالقصاص

ضرب الإرهاب مجددًا في العراق، ليطال هذه المرة العاصمة بغداد ويحصد أكثر من 82 شهيدًا وأكثر من مئتي جريح بحسب ما أفادت مصادر طبية عراقية، وذلك في تفجير انتحاري وقع فجر اليوم الأحد في حي الكرادة، وأعقبه إعلان لتنظيم “داعش” الإرهابي عن مسؤوليته عن التفجير الذي أوقع العدد الأكبر من الضحايا في العاصمة العراقية لهذا العام.

وفي التفاصيل، فإن  شاحنة تبريد مفخخة بكمية كبيرة من المتفجرات، انفجرت في سوق تجاري في حي الكرادة.

التفجير الاكبر في بغداد

 

وعلى الأثر، توعد رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي بـ”القصاص” من منفذي التفجير الذي وقع في منطقة الكرادة وسط بغداد، مؤكداً أن “النصر” قريبٌ جداً.

تفجير بغداد

مدنيون ينتشلون جثث ضحايا التفجير الإرهابي

وقال المكتب الاعلامي للعبادي في بيان إن “رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي تفقد موقع التفجير الإرهابي في منطقة الكرادة، وتوعد بالقصاص من الزمر الإرهابية التي قامت بالتفجير”.

بقايا سيارة محطمة في باحة التفجير

بقايا سيارة محطة بالكامل إثر التفجير الإرهابي

ولفت العبادي، وفقاً للبيان، الى أن تلك الزمر “وبعد أن تم سحقها في ساحة المعركة تقوم بالتفجيرات كمحاولة يائسة”، مؤكداً أن “النصر قريب جداً”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*