تنسيقية الأحزاب نددت بقرار وزراء الخارجية العرب حول حزب الله وبقرار السعودية طرد أي لبناني

 

عقدت هيئة التنسيق للقاء الأحزاب والقوى والشخصيات الوطنية اللبنانية اجتماعها الدوري، اليوم، في مقر “جبهة العمل الاسلامي في بيروت” وناقشت جدول الأعمال، وتوقفت عند التطورات السياسية وأصدرت في نهاية الاجتماع بياناً نددت فيه بشدة بقرار وزراء الخارجية العرب وصم حزب الله المقاوم بالإرهاب”.

تنسيقية الأحزاب نددت بقرار وزراء الخارجية العرب حول حزب الله وبقرار السعودية طرد أي لبناني

ونددت بقرار الحكومة السعودية “طرد أي لبناني من السعودية يبدي أي تأييد أو تعاطف أو يدعم مادياً المقاومة”، وأكدت أن “مثل هذا القرار لا يعبّر عن نبض الجماهير العربية وإنما عن موقف الأنظمة العربية التابعة للغرب الاستعماري والتي تخلت عن قضية فلسطين لمصلحة العدو الصهيوني المحتل والغاصب للأرض والمقدسات”.

ودانت الهيئة “العدوان الصهيوني الغادر على قناة “فلسطين” اليوم وإقفال مكتبها في الضفة الغربية”.

واستنكرت بشدة “الجريمة الإرهابية التي ارتكبها تنظيم “القاعدة” في ساحل العاج وأدت إلى سقوط إصابات عدة وضحايا مدنيين أبرياء ومنهم عدد من اللبنانيين، وكذلك التفجير الإجرامي في أنقرة”.

وأكدت أن “هذه الجرائم تؤكد مجدداً أن خطر الإرهاب يطاول جميع الدول وأن مواجهته تتطلب تعاوناً وتنسيقاً دولياً لمحاصرته ووقف كل أشكال الدعم التي يتلقاها الإرهابيون في سوريا عبر الحدود المفتوحة من بعض الدول، واتخاذ الاجراءات العقابية ضد الدول التي ترفض التعاون في ذلك”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*