حسم الزبداني يلوح في الأفق.. والجيش السوري يتقدم في سهل الغاب

moqawamazabadani

إذاعة النور:

تشهد مدينة الزيداني الفصل الأخير من منازلة الإرهابيين، حيث تواصل وحدات الجيش السوري والمقاومة تضييق الخناق أكثر على بقايا المجموعات المسلحة التي باتت محصورة في نطاق ضيّق لا يتعدى مئات الأمتار.
وفي بلدة مضايا جنوب الزبداني، استهدف الجيش السوري بالقصف الصاروخي المركز تجمعات المسلحين.
وفي ريف حماه الشمالي الغربي، استعاد الجيش السوري زمام المبادرة في سهل الغاب مسيطراً على بلدة الزيارة وخربة النقوص والمنصورة بعد اشتباكات مع المسلحين، موقعاً في صفوفهم قتلى وجرحى .
الخبير الاستراتيجي في الشؤون العسكرية علي مقصود أكد في حديث لإذاعة النور أن حسم معركة الزبداني بدأت تظهر تداعياته ليس في سهل الغاب وجسر الشغور، بل حتى في درعا، لافتاً إلى أن الجنوب السوري يشهد تغييراً في قلوب ومزاج الناس لصالح الجيش والدولة، حيث أن أبناء درعا في المدن التي احتضنت بعض الفصائل الإرهابية في مراحل سابقة هي اليوم الداعم الأكبر لرجال الجيش السوري.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*