خطباء المساجد في اليمن: التمادي في استمرار قتل الشعب اليمني ينم عن فشل العدوان

أكد خطباء المساجد أن تمادي العدوان السعودي في استمرار قتل الشعب اليمني وتدمير مقدراته ينم عن فشله الذريع في تنفيذ مخططاته التآمرية.
وحذر الخطباء في خطبتي الجمعة اليوم دعاة الفتنة من زرع الأحقاد والضغائن ونشر ثقافة الكراهية بين أبناء الشعب الواحد، مؤكدين أن أبناء اليمن الواحد اليوم مدعوون للوقوف صفا واحدا في مواجهة العدوان السعودي الغاشم وأعمال التخريب ومشاريع الفرقة والانقسام التي تزرعها قوى الشر والحقد قال تعالى: واعتصموا بحبل الله جميعا ولا تفرقوا واذكروا نعمة الله عليكم إذ كنتم أعداءً فألف بين قلوبكم فأصبحتم بنعمته إخوانا.
وأشاروا إلى أن ما يشهده المجتمع اليمني اليوم من تآمر وعدوان وحصار جائر فضلا عن إثارة الفوضى والفتن وزرع الشقاق والاختلاف بين أبناء اليمن الواحد، يدعو للأسى والحزن والقلق باعتبارها ذلك من الأدوات الرامية لتنفيذ مشاريع خارجية ممقوتة تستهدف البلاد والعباد.
ولفت الخطباء إلى منزلة الوحدة الاجتماعية بين البشر وقيمتها كما جاء في الأثر عن أمير المؤمنين عمر بن الخطاب رضي الله عنه:” عليكم بالجماعة، وَإياكمْ والفرقة فإن الشيطان مع الواحد، وهو من الاثنين أبعد, من أراد بحبوحة الجنة فليلزم الجماعة, من سرته حسنته وساءته سيئته، فذلكم المؤمن”.
واستغرب خطباء المساجد الصمت الدولي المريب إزاء ما يرتكبه العدوان السعودي من مجازر بشعة بحق أبناء الشعب اليمني المسالم واستمرار فرض الحصار الجائر.. داعيين المنظمات الدولية والإنسانية والإغاثية إلى القيام بواجبها الأخلاقي وإغاثة الشعب اليمني ورفع الحصار .. مبتهلين إلى المولى القدير أن يحفظ البلاد والعباد ويكفها شر الأشرار وكيد الكائدين وعدوان الظالمين إنه سميع مجيب.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*