رصاصة خاطئة عند الحدود اللبنانية تربك العدو الصهيوني

 

أُصيب جندي صهيوني بجروح اليوم الأربعاء جراء إطلاق نار عن طريق الخطاء على الحدود اللبنانية الفلسطينية قرب المطلة.

ونقل موقع “المنار” الإخباري عن مصادر أمنية لبنانية قولها: إن إطلاقاً للنار عند الحدود اللبنانية الفلسطينية حصل عبر قيام جندي صهيوني بإطلاق النار على نفسه عن طريق الخطأ أثناء قيام دورية صهيونية بصيانة السياج في المنطقة الواقعة بين العديسة اللبنانية والمطلة داخل الأراضي الفلسطينية المحتلة.

ونفت المصادر رواية الاحتلال عن حصول إطلاق نار من الأراضي اللبنانية باتجاه دورية صهيونية داخل الأراضي الفلسطينية المحتلة.

وقد سادت حالة من الإرباك في صفوف قوات الاحتلال الصهيوني عند الحدود اللبنانية مع فلسطين المحتلة حيث حضرت دورية تعزيز إلى مكان الحادثة وأطلقت بعض الطلقات النارية احترازيا من قبل الجنود.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*