روسيا: على ’مجموعة الرياض’ تعديل موقفها إزاء الأسد

 

أكد مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة في جنيف أليكسي بورودافكين ضرورة تعديل “مجموعة الرياض” السورية المعارضة لمطالبها وتليين موقفها في المفاوضات التي تدور في جنيف وإضافة جملة من التعليقات عليه.

وأعرب الدبلوماسي الروسي عن قلق بلاده من تمسك “مجموعة الرياض” بشرطها المسبق المنادي بإزاحة الرئيس السوري بشار الأسد عن منصبه، وأضاف “هذا الموقف لا يحمل على الثقة باستعدادها للتفاوض”.

وعلى صعيد التعددية المنشودة في المفاوضات السورية ، قال الدبلوماسي الروسي “بوسعي التأكيد أننا استطعنا هذه المرة تحقيق تعددية شبه كاملة في مفاوضات السوريين حول التسوية السياسية للنزاع في بلادهم، وعلى الرغم من التمثيل الموسع للمعارضة السورية هنا في جنيف، إلا أننا لسنا راضين بالكامل عن مدى تعدديتها، وذلك نظرًا لبقاء مسألة دعوة أكراد سوريا مفتوحة، فيما نحن لا نزال متمسكين بوجودهم هنا، ومشاركتهم في المفاوضات”.

روسيا: على

روسيا

ورأى بورودافكين أنه “لا يمكن حل أي من القضايا المطروحة على أجندة البحث بمعزل عن الأكرادأ إذ لا يمكن تجاهل الدور الذي تلعبه الفصائل الكردية المسلحة على صعيد مكافحة الإرهاب في سوريا”.

كما أشار بورودافكين إلى أن ممثلين عما أسماها بـ”كتلة حميميم” السورية المعارضة التقوا المبعوث الدولي ستيفان دي مستورا، وسلموه مقترحاتهم إزاء مستقبل الدولة السورية السياسي، مشددين على ضرورة وحدة الأراضي السورية، والحفاظ على مؤسسات الدولة”.

وعن التنسيق الروسي الأميركي المشترك، أكد الدبلوماسي الروسي أن “مستوى التنسيق بين البلدين حمل طابعًا نوعيًا جديدًا خلال الأسبوع الأخير على المسارين الدبلوماسي والعسكري”.

وفي حين أشاد بالتعاون الحاصل بين روسيا والولايات المتحدة على مسار حفظ السلام في سوريا، أكد أن هذا التعاون وصل إلى مرحلة الشراكة و”أسس لوقف إطلاق النار والأعمال العسكرية ومهد لانطلاق حوار ناجح بين السوريين”.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*