زمرة المنافقين تنضم لعصابة داعش للقيام بأعمال اجرامية في العراق

انضمت زمرة المنافقين الارهابية ( مجاهدو خلق) التي مضى على تأسيسها أكثر من 30 عاما وتتواجد في العراق حاليا الى عصابة داعش الارهابية حيث أكد الجانبان  تعاونهما الارهابي ضد الشخصيات العراقية الكبيرة والتخطيط لتصفيتها حيث لطخت هذه  الزمرة الاجرامية يديها بدماء الآلاف من أبناء الشعب الايراني وقتلت كبار الشخصيات  الدينية في ايران عام ۱۹۸۱ وساهمت في قمع الشعب العراقي دعما للديكتاتور صدام  المجرم.

واتخذت زمرة المنافقين التي جسدت عداءها للثورة الاسلامية في عام 1980 من الاراضي العراقية مقرا لها بعد الدعم الذي قدمه لها طاغية العراق صدام حيث ارتكبت الكثير من الجرائم ضد أبناء الشعب الايراني الاعزل.

وقد تحولت هذه الزمرة الى مجموعة اجرامية وزادت من عدائها للنظام الاسلامي بسبب تلقيها الدعم التسليحي والتدريبي من حزب البعث العراقي وقامت بدور المعارض للشعب العراقي الذي لاتزال تعيش في أرضه خدمة للطاغية صدام بل انها باتت مصدر معارضة لكل دول المنطقة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*