صور لاستخدام #داعش دروعا بشرية للخروج من منبج

صور لاستخدام "داعش" دروعا بشرية للخروج من منبج
نشرت صور تُظهر استخدام مسلحي جماعة “داعش” الارهابية مدنيين كدروع بشرية أثناء هروبهم من مدينة منبج في شمال سوريا.

وبحسب تحالف قوات سوريا الديمقراطية، فإن الصور، التي تظهر بها قافلة من مئات السيارات، التُقطت يوم 12 أغسطس/ آب.

وقال التحالف إنه لم يهاجم القافلة لوجود مدنيين في كل سيارة، ولأنه أراد تجنّب وقوع خسائر.

ويُرجح أن مسلحي جماعة “داعش” الارهابية اتجهوا نحو الحدود التركية في شمال البلاد.

وسيطرت قوات سوريا الديمقراطية على منبج بعد عشرة أسابيع من القتال مع مسلحي جماعة “داعش” الارهابية، بدعم من أفراد القوات الخاصة.

وكانت قوات سوريا الديمقراطية قد عرضت على مسلحي “داعش” الخروج من منبج عبر ممر آمن لتجنب وقوع ضحايا من المدنيين، لكن “داعش” رفضت.

وكان مسلحو جماعة “داعش” حاولوا مغادرة مدينة الفلوجة العراقية في قافلة مماثلة في حزيران/يونيو الماضي، لكن القوات العراقية قصفت القافلة، ما أدى إلى تدمير حوالي 175 سيارة.

المصدر: بي بي سي

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*