طاقم المحطة الفضائية الدولية سيقضي شهرا إضافيا في المدار حول الأرض

تنوي شركة “روسكوسموس” تأجيل عملية هبوط 3 أفراد من طاقم المحطة الفضائية الدولية إلى شهر يونيو/حزيران. وتعتزم الشركة لهذا الغرض إطلاق شاحنة “بروغريس” الفضائية إلى المحطة.

أعلن ذلك المسؤول عن الرحلات الفضائية الروسية في المحطة الفضائية الدولية فلاديمير سولوفيوف الذي قال إنه هو الذي اقترح على اللجنة الحكومية بأن يعود طاقم المحطة إلى الأرض في مطلع يونيو/حزيران القادم.

يذكر أنه كان من المخطط سابقا لأن يعود 3 أفراد من طاقم المحطة إلى الأرض في الرابع عشر من مايو/ أيار الجاري.

وأوضح سولوفيوف إن إطلاق طاقم آخر إلى المحطة سيجري في أواخر يوليو/تموز القادم. وأضاف أنه يجب أن يتم قبل ذلك إطلاق مركبة الشحن “بروغريس” بواسطة صاروخ آخر متزود بمرحلة ثالثة تختلف عن تلك التي تعطلت مؤخرا خلال الإطلاق الفاشل لمركبة الشحن بروغريس.

هذا وقال النائب الأول لشركة “روسكوسموس” ألكسندر إيفانوف أن التحضيرات لإطلاق قمر اصطناعي عسكري من مطار “بليسيتسك” الفضائي في شمال روسيا سيتم إيقافها لغاية يوم 22 مايو/أيار بسبب الإطلاق الفاشل لمركبة الشحن “بروغريس أم 27 أم”. وأضاف قائلا:” إننا طلبنا من وزارة الدفاع إيقاف العمل على إطلاق القمر الاصطناعي العسكري قبل خروج اللجنة الحكومية باستنتاجاتها حول سبب ذلك الحادث.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*