عبد اللهيان لدِي ميستورا: لتحديد علاقة المسلحين بالإرهابيين منعًا لاستغلال ’وقف القتال’

 


أكد مساعد وزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبد اللهيان ضرورة تحديد علاقة وارتباط “الجماعات المسلحة” مع الإرهابيين بشكل واضح، من أجل إرساء وتعزيز وقف الأعمال القتالية في سورية.

وقال عبد اللهيان خلال اتصال هاتفي مع المبعوث الخاص للأمم المتحدة إلى سورية ستيفان دي ميستورا: “إن هذا الامر هو الخط الأحمر لدى إيران والأمم المتحدة، حتى لا يتمكن الارهابيون من استغلال أجواء وقف  لتسليح أنفسهم أو انتحال صورة أخرى”، مبديًا تخوفه من أن يؤدي ذلك إلى الإخلال بالعملية السياسية لحل الأزمة في سوريا والحوار.

كما ذكّر بتأكيد إيران الدائم على إرساء وقف الأعمال القتالية وإرسال المساعدات الانسانية إلى جميع المناطق السورية، عدا تلك التي يتواجد فيها الإرهابيون.

عبد اللهيان ودي ميستورا

بدوره، لفت دي ميستورا إلى أن بدء سريان وقف الأعمال القتالية في سوريا، سيبدأ منتصف ليلة الجمعة السبت، منوهًا بدور إيران البنّاء في عملية محاربة الإرهاب والمساعدة في ترسيخ عملية وقف الأعمال القتالية، وإطلاق العملية السياسية في سوريا.

وأشار دي ميستورا إلى أن “جميع الدول الداعمة لدمشق شاركت في الاجتماع الأخير في ميونيخ، ولعبت دورًا مهمًا في إرساء والعمل على تطبيق وقف الأعمال القتالية في سوريا”.

يُذكر أن المجموعة الدولية لدعم سوريا اتفقت فى ميونيخ على استئناف الحوار السوري السوري دون أي شروط مسبقة في أقرب وقت، وعلى وقف العمليات القتالية، دون أن يشمل تنظيمي “داعش” وجبهة “النصرة” وغيرهما من التنظيمات الإرهابية.

وكان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أعلن في الثاني والعشرين من الشهر الجاري الاتفاق مع نظيره الأميركي على وقف الأعمال القتالية في سوريا.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*