عشرات القتلى والجرحى بإطلاق نار في مدينة أورلاندو الأميركية

usa-orlando-attack
موقع قناة الميادين:
أفاد مراسل الميادين نقلاً عن الشرطة الأميركية بأن الهجوم على الملهى الليلي فجر الأحد في فلوريدا أسفر عن مقتل 50 شخصاً وأكثر من 53 جريحاً بإطلاق نار.
وقال مراسلنا إن المهاجم الذي أطلق النار يدعى عمر متين، يحمل الجنسية الأميركية من أصل أفغاني، ولديه ارتباطات بجماعات متطرفة، كما إنه كان لديه مطالب لم تكشف بعد، مضيفاً إنه تدرب في الخارج.وأشار مراسلنا إلى أن متين استخدم سلاحه الفردي في هجومه على الملهى ولم يستخدم أي متفجرات. ولفت إلى أنه قتل عدداً من رواده وكان يتفاوض مع الشرطة أثناء الهجوم ثم حصل تبادل لاطلاق النار معه وتمّ قتله.

وقال إمام مسجد أورلاندو إن “منفذ الهجوم تصرّف بمفرده”، مشيراً إلى أنه “ليس هناك جماعة تابعة له في فلوريدا”.

وكانت الشرطة أعلنت أن إطلاق النار وقع ليلاً في ملهى “ذي بالس” الليلي وأسفر عن سقوط عدد من الإصابات، فضلاً عن مقتل مطلق النار.

وكالة رويترز للأنباء نقلت عن قائد شرطة في أورلاندو قوله في وقت سابق إن حادثة إطلاق النار في الملهى “ربما تصنف على إنها هجوم إرهابي محلي”.

وتحدثت شرطة أورلاندو في وقت سابق عن إصابة عدة أشخاص قبل العثور على جثة الشخص الذي يشتبه بأنه المسلّح.

ويعتقد أن النادي كان يضم نحو 100 شخص. وأظهرت مقاطع فيديو على مواقع التواصل الاجتماعي عشرات من سيارات الطوارئ في مسرح الحادث، وأعداد من الجرحى وهم يتلقون العلاج قرب النادي.


داعش يتبنى الهجوم وأوباما يعتبره عملاً إرهابياً

ونقلت وكالة “رويترز” عن “وكالة أعماق” التابعة لتنظيم داعش إعلانها مسؤولية التنظيم عن هجوم أورلاندو في الولايات المتحدة، كما ذكرت وسائل إعلام أميركية أن مهاجم الملهى في فلوريدا أجرى اتصالاً هاتفياً بالشرطة وأعلن ولاءه لداعش قبل الهجوم. وقال الرئيس الأميركي باراك أوباما في تعليقه على هجوم أورلاندو “نعلم ما يكفي للحكم على أن ما حدث في فلوريدا عمل إرهابي ومدفوع بالكراهية”، وأضاف “إن مكتب التحقيقات الفيدرالي يتعامل مع الأمر باعتباره إرهابياً”. ولكنه قال في الوقت نفسه “لا نعلم مدى علاقة منفذ هجوم أورلاندو بتنظيمات إرهابية.. وليس لدينا رؤية نهائية بشأن دوافع المنفذ”.وقال مراسل الميادين إن معلومات تتحدث عن أن منفذ الهجوم في فلوريدا عمل مع شركة أمنية بريطانية إسرائيلية تحرس مطارات في أوروبا وأميركا.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*