عشر نصائح لمرضى النقرس للإستمتاع بعيد الأضحى

عيد الأضحى ليس محرم على مرضى النقرس فيمكنهم الاستمتاع به وبأكل اللحوم بعد اتباع تلك النصائح المقدمة من الفريق الطبي لكل يوم معلومة طبية .

ومن المعروف ان مدى ارتباط مرض النقرس بالتقليل في تناول اللحوم حتى لا تشكل خطر على حياته لكن هذا لا يعني منعها ونحن الأن في عيد الأضحى الذي يكثر فيه تناول اللحوم من لحوم الماعز والخراف والبقر فكيف يستمتع مريض النقرس إذا !!

تاليا نقدم لكم 10 نصائح من موقع ” كل يوم معلومة طبية روشته ” ستمكنك من تناول اللحوم والاستمتاع بعيد الأضحى .

1.    فكر في الترشيد و ليس الحرمان : مرض النقرس لا يعني أن تحرم نفسك نهائياً من اللحوم ، و لكن كل ما تحتاجه هو ترشيد كمية اللحوم التي تتناولها كل يوم ، بحيث لا تزيد 150 جرام من اللحوم الخالصة من الدهون . و يمكنك تقسيم هذه الكمية على عدة وجبات خلال اليوم أو وجبة واحدة بما يناسبك .

2.    تجنب هذه الأجزاء من جسم الأضحية : بعض أعضاء جسم الأضحية يكون بها محتوى أعلى من المركبات التي تسبب مشاكل النقرس ، لذا ينبغي تجنبها قدر الإمكان ، و تشمل هذه الأجزاء : الكبدة ، الكلاوي ، القلب.

3.    قلل كميات الدهون في اللحم : الدهون تسبب عبء إضافي على الجسم يفاقم من مشكلة النقرس ، خاصة إذا تناولت كمية لحوم أكبر من اللازم ؛ لذا ينبغي على مريض النقرس أن يحرص على إزالة الدهون من اللحوم قبل و بعد طهيها ، بالإضافة إلى الحرص على اختيار نوع الأضحية المناسب وفقاً لكمية الدهون بها . اقرأ كيفية اختيار أضحية العيد لصحة أسرتك .

4.     تجنب هذه الأنواع من السكريات : السكريات المحتوية على فركتوز تسبب تفاقم مشكلة النقرس ؛ لذا ينبغي تجنب هذا النوع من السكريات خلال عيد الأضحى حتى لا يسبب مشاكل صحية خاصة مع وجود عوامل أخرى كتناول اللحوم . و يشمل هذا النوع من السكريات بعض السكريات الصناعية التي يحتوي الملصق الغذائي الخاص بها على معلومات بشأن وجود فركتوز من عدمه ، بجانب بعض المصادر الأخرى مثل : بعض أنواع الزبادي ، المربى ، الكاتشب ، المايونيز .

5.    تناول كميات كافية من السوائل : يمثل الجفاف احد أسباب تفاقم مشكلة النقرس خاصة مع انشغال الناس في عيد الأضحى بالأعمال المختلفة من زيارات عائلية أو أنشطة ، لذا ينبغي الحرص على تناول كميات كافية من السوائل على مدار اليوم بما يعادل في المتوسط 10 أكواب من المياه متوسطة الحجم على مدار اليوم .

6.    النشويات الأنسب لإمدادك بالطاقة : تعتبر النشويات من نوع الكربوهيدرات المعقدة هي أفضل المصادر التي تمد جسم مريض النقرس بالطاقة خلال عيد الأضحى ؛ لذا ينبغي عليه الحرص على تناول كميات كافية منها كبديل للطاقة المستمدة من الدهون الغير صحية أو السكريات منخفضة الفائدة الغذائية . و تشمل هذه النشويات : الأرز ، الخبز ، المكرونة ، البطاطس ، الشعير ، الشوفان .

7.    رتب أولوياتك ولا تستسلم للإغراءات : قد يشعر مريض النقرس خلال عيد الأضحى بإغراء قوي لتناول كميات كبيرة من اللحوم ، خاصة مع طرق طهيها المحفزة للشهية . لكن في هذا الوضع يجب أن يتذكر أولوياته في عيد الأضحى ، حيث يمكنه أن يستمتع بكمية كبيرة من اللحوم لبضع ساعات ثم يبدأ بعدها في المعاناة من مضاعفات النقرس بما يفسد عليه فرحة باقي أيام العيد و يسبب إزعاج و قلق لجميع أفراد الأسرة . لذا يجب أن نتذكر دوماً أن التضحية بشيء صغير يمكن أن يضمن لنا مكاسب أكبر .

8.     انتبه لمحتوى السعرات : تعتبر مشكلة زيادة الوزن من العوامل التي تحفز مرض النقرس ، لذا أن كان مريض النقرس يتبع حمية و نظام سعرات خاصة لتقليل الوزن ، ينبغي عليه أن يراجع محتوى السعرات الحرارية في الأنواع المختلفة من الأضاحي بما يمكنه من حساب السعرات المكتسبة من اللحوم بشكل سليم . افرأ روشتة تناول الضأن في عيد الأضحى .

9.     انتظم على خطتك العلاجية : يجب على مريض النقرس الانتظام على خطته العلاجية طوال الوقت قبل العيد و أثنائه ، و ذلك من خلال الأدوية الموصوفة من قبل الطبيب المتابع للحالة .

10.    استعن بالبدائل اللذيذة : توفر الأنواع المختلفة من الفواكه و الخضروات نطاق واسع من البدائل اللذيذة التي يمكن أن يستعين بها مريض النقرس خلال عيد الأضحى من أجل منحه شعور بالشبع مع أقل كمية ممكنة من اللحوم . مع خالص تمنياتنا بعيد سعيد و صحة وافرة أن شاء الله .

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*