فايننشال تايمز:المصارف الأوروبية تستأنف تعاونها مع إيران

كتبت صحيفة فايننشال تايمز في أحدث مقالها بأن المصارف الأوروبية تستأنف تعاونها مع إيران تدريجيا بعد خروج اقتصادها من العقوبات الغربية عقب التوصل إلی الإتفاق النووی مع مجموعة 5+1.

وأضافت الصحيفة بأن ممثلي مصرفي كي بي سي البلجيكي ودي زد الألماني إتصلا بالصحفية وأكدا علي أن المصرفين قاما بتنفيذ المبادلات المتعلقة بزبائنهما الأوروبيين في إيران كما يستعد مصرف ارسته النمساوي لتنفيذ هذه المبادلات.

وتستمر مخاوف المصارف الأوروبية حيال التعويضات التي تقدر نحو مليارات دولار بسبب انتهاك العقوبات المفروضة ضد إيران مثل نظرائها الأمريكية حيث قد دفع عدد من المصارف الأجنبية خلال السنوات الـ5 الماضية أكثر من 15 مليار دولار من التعويضات بسبب انتهاك العقوبات.

وقد إستقبل المدیر التنفیذي لمصرف “ملت” الایراني نظیره في مصرف “هالک بنک” الترکي لبحث تعزیز التعاون الثنائی کما قد أکد المدير التنفیذي لمصرف “کشاورزی” علی العلاقات الإیجابیة لهذا المصرف مع البنوک الأوروبیة في فترة الحظر قائلا ان هناک أرضیات خصبة لتعزیز التعاون بین مصرف “کشاورزی” الایراني والبنك العربي الإسباني«Aresbank».وقد شطب الإتحاد الأوروبي اسماء خمسة مدراء المصارف الإيرانية من قائمة العقوبات المفروضة من قبل الإتحاد على ايران وذلك بعد رفع الدعوی القضائية ضد هذه الإجراءات التعسفية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*