فوائد التقدم في السن .. عوامل إيجابية يجهلها الكثيرون

معظمنا يرهب التقدم في السن، ولكن ليس بعد أن أثبتت دراسات علمية أن كبار السن يتمتعون بالصحة والذكاء والحكمة ويشعرون بالسعادة أكثر من غيرهم.

كان ولا يزال مفهوم التقدم في السن مرادفا لتدهور الجسد منذ العصور القديمة، ولكن الأبحاث العلمية الأخيرة أثبتت أن الشيخوخة ليست تراجعا في صحة الانسان كما هو شائع ولكنها بالعكس تزيده مناعة لمحاربة الأمراض وقوة في الذاكرة وأموراً أخرى سنتعرف عليها من خلال المقال الذي نشره موقع “بي بي سي المستقبل”.

متى يبدأ سن الشيخوخة؟

الشاعر دانتي قال في أشعاره أن الشيخوخة تبدأ في سن الـ45، وخلص استطلاع للرأي العام في بريطانيا أنها تبدأ في سن الـ 59، ولكن الأمم المتحدة ومعظم العلماء يعرفون الشيخوخة على أنها سنوات ما بعد الـ60.

نزلات برد أقل

الحكمة ليست الأمر الوحيد الذي يتمتع بها كبار السن، إذ أن جهازهم المناعي يصبح هو الآخر أكثر مناعة ويمكنه محاربة الملايين من الأمراض والأخطار المحتملة بشكل يومي. ذلك لأن الجسم يتعلم عبر السنين كيفية التعرف على المخاطر وتحديدها، إذ ينتج الجسم كريات بيضاء صممت خصيصا لمواجهة الملايين من الأخطار المحتملة، وعندما تتعرف على العدو تلتصق به وتحيطه وتتشكل بذلك الذاكرة المناعية. فعندما تظهر نفس هذه الأخطار مرة أخرى، تتعرف عليها الكريات البيضاء بسهولة وتحاربها بسرعة أكبر.

جون أبهام من جامعة كوينزلاند يقول أن الذاكرة المناعية يمكن أن تستمر لفترة طويلة، فالأشخاص الذين تعرضوا لالتهابات عديدة، تكون أجهزتهم المناعية قادرة على تذكر جميع أنواع الالتهابات السابقة لمدة 40 إلى 50 عاما. ثم تبدأ هذه الذاكرة في التراجع بعد السبعين إلى الثمانين عاما. ذلك يعني بأن الجسد يتمتع بذاكرة مناعية قوية من الأربعينات إلى الستينات وقد تستمر لبداية السبعينات.

والدليل على ذلك هو أن كبار السن يصابون بنزلات برد أقل، إذ يتعرض العشريني لنزلات البرد مرتين أو ثلاث في السنة، فيما يتعرض الخمسيني لها مرة واحدة أو مرتين لا أكثر.

دليل آخر: كبار السن تخطوا وباء الانفلونزا

كان وباء الانفلونزا عام 1918 الأكثر دموية في تاريخ البشرية، إذ أسفر عن مقتل 50 مليون شخص . ولكنه فتك بالشباب والرجال والنساء الذين تتراوح أعمارهم بين 20 إلى 40 عاما. هذا الأمر الغريب تكرر عند تفشي انفلونزا الخنازير عام 2009 عندما هلك معظم الأشخاص الذين قلت أعمارهم عن 65 عاما.

تراجع مستوى الحساسية

هناك أنباء سارة لأولئك الذين يعانون من الحساسية أيضا . ففي حين أن الحلول النهائية للقضاء على حساسية لا تزال محل نقاش ساخن بين العلماء، يتخلص منها كبار السن بكل سهولة، فمع تقدم السن يقل إنتاج الغلوبيولينات المناعيةE  في الجسم وهي المسبب الرئيسي للحساسية.

ذكاء أكبر

اهتم مركز سياتل لونجيتودينال بإجراء دراسة، هي الأطول من نوعها، عمل خلالها بدراسة تطورات القدرات العقلية لـ6000 شخص منذ عام 1956. وكان يتم فحص المتطوعين نفسهم كل سبع سنوات. وتبن من خلال الدراسة أن مهارات المتطوعين في مجال الرياضيات والمفردات، وتحديد المواقع، والذاكرة اللفظية، وقدراتهم على حل المشاكل، تحسنت في أواخر الأربعينات والخمسينات أفضل مما كانت عليه في العشرينات.

صداع أقل

مع تقدم السن تبدأ آلام الرأس في التراجع، إذ خلصت دراسة سويدية أجريت على أشخاص من 18 عاما إلى ما فوق، أن حدة الصداع تقل كلما تقدم الشخص في السن، فمن مجموع 374 شخص خضع للدراسة، تبين أن سوى أربعة أشخاص أصيبوا بالصداع المزمن مع تقدم السن.

رائحة عرق أقل

الغدد العرقية تتقلص وتصبح أقل عددا مع تقدم السن، وتبين البحوث أن الشباب العشرينيون يتعرقون أكثر من الخمسينيون والستينيون.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*