قاتل الطيار الروسي يتجول بحرية في اسطنبول

الطيار الروسي أوليغ بيشكوف

حضر التركي ألب أرسلان تشيليك احد المشاركين في قتل طيار القاذفة الروسية (سو – 24) جنازة شخص في اسطنبول، زُعم أنه قتل خلال غارة للقوات الجوية الروسية في سوريا.

وافاد موقع “سوريا الان” امس الخميس ان صحيفة “Hurriyet ” نقلت عن هذا المواطن التركي تبجحه بأنه “موجود هنا وهناك”، وأنه يعتزم من جديد التوجه إلى سوريا، حيث يشارك في القتال إلى جانب مسلحين متطرفين.

وأجرت الصحيفة ذاتها حوارا مع شيليك في 27 ديسمبر الماضي أقر خلاله بمشاركته المباشرة في قتل ربان القاذفة الروسية (سو – 24).

وكانت وزارة الخارجية الروسية طلبت من السلطات التركية اتخاذ تدابير عاجلة للقبض على تشيليك وأتباعه وتقديمهم للعدالة بتهمة قتل الطيار الروسي أوليغ بيشكوف وأيضا لمشاركته في أعمال عسكرية إلى جانب تشكيلات مسلحة غير شرعية على أراضي دولة أجنبية.

يذكر، أن القاذفة الروسية (سو – 24) كانت قد أسقطت في 24 نوفمبر الماضي بواسطة مقاتلة تركية من طراز (إف – 16) فوق الأراضي السورية، وتحطمت على بعد 4 كيلو مترات من الحدود مع تركيا، وأطلق مسلحون النار على الطيار أوليغ بيشكوف أثناء نزوله بالمظلة في منطقة يسيطر عليها مقاتلون من السوريين التركمان.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*