#قاسمي: #السعودية فقدت حكمتها وطرح #دي_ميستورا مرحلي وأبتر

bahram-kassemi.jpg

قال المتحدث باسم الخارجية الإيرانية بهرام قاسمي إن التحركات ضد إيران التي تقوم بها السعودية لا نتيجة منها وهي بسبب المشكلات الداخلية والخارجية التي تعاني منها السعودية وهذه “التحركات تثبت عدم حكمة السعودية وبالتأكيد لا يمكنها أن تتحكم بقررات الدول”.

وتعليقاً على دعوة مجلس العلاقات الخليجية-الدولية باتخاذ أقسى القرارات تجاه إيران وإلغاء عضويتها في منظمة التعاون الإسلامي، دعا قاسمي منظمة التعاون الإسلامي إلى العودة لماهيتها الأصلية والقيام بدورها الأساسي فيما يخص الاختلافات في العالم الإسلامي.

كما أشار قاسمي إلى أن الكونغرس الأميركي صادق على عدة قرارات خلال السنة الماضية، لكن لم يتم تنفيذ أي منها و”سننتظر ما سيحصل فيما يخص قراره الأخير حول منع بوينغ وايرباص من بيع الطائرات لإيران ونتخذ الإجراء اللازم”.

وبالنسبة لقاسمي فإنّه كلما اقترب ترامب من لحظة بدء عمله فإنّ عليه تعديل مواقفه، كذلك اعتقد “أن هناك مستوى من الحكمة لدى المجتمع الأميركي لعدم تعريض مصالحها للخطر”.

وفي سياق منفصل، قال قاسمي إن طرح دي ميستورا الأخير “مرحليٌ وأبتر” ولم يصل حتى لمرحلة الإعلان، مضيفاً أن هناك لاعبون كثر في سوريا ولا يمكن لـ دي ميستورا وحده الحديث عن مشروع وخطة لذا فإن هكذا طروحات ليست جدية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*