كركوك: الاشتباكات مستمرة وداعش يقول إنه سيطر على نصف المدينة

iraq-kerkouk
 
أكدت مصادر أمنية للميادين أن الاشتباكات مستمرة مع داعش في مدينة كركوك شمال العراق لكن المعالجة الأمنية بطيئة بسبب عمليات القنص واختطاف مدنيين من قبل داعش، مشيرة إلى أن القوات الأمنية حددت مكان تواجد عناصر التنظيم وسط المدينة.

في هذا الوقت أفادت وكالة الصحافة الفرنسية نقلاً عن مراسلها وشهود عيان أن العشرات من مقاتلي داعش ينتشرون في مناطق متفرقة من المدينة ويتواجدون في المساجد والشوارع حاملين أسلحة رشاشة وقنابل يدوية. فيما انتشر القناصة على سطوح عدد من المباني.

في هذا الوقت أعلنت وكالة “أعماق” التابعة لداعش عبر حساباتها على تلغرام أن “قوات داعش هاجمت المدينة من محاور عدة وأنها تمكنت من السيطرة على نحو نصف المدينة”.

وتناقل الناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي مقاطع فيديو يسمع فيها نداءات عناصر التنظيم إلى المواطنين عبر مكبرات الصوت في مساجد المدينة.

من جهة ثانية أكدت السلطات الكردية في المدينة أن جميع حقول النفط بأمان. وتعتبر كركوك من أهم المدن النفطية وتحتوي على أكبر مصافي النفط في الشرق الأوسط.
وفي إيران أعلن عن إستشهاد أربعة إيرانيين وجرح خمسة آخرين في الهجوم الإنتحاري الذي استهدف محطة إنتاج الكهرباء. وقال المتحدث باسم الخارجية برهام قاسمي “إن العمليات الإرهابية في كركوك تعكس الهزيمة الكبيرة للإرهابيين في ساحات القتال، والإرهابيون يلتقطون أنفاسهم الأخيرة”.

“الوقف السُني” يأمر بإغلاق جوامع المدينة

من جهته، أمر  رئيس ديوان الوقف السُني في العراق عبد اللطيف الهميم بغلق جميع جوامع كركوك، إلى حين “استقرار الاوضاع الامنية”.
وقال الهميم إنه “لن يكون هناك خطبة جمعة في كركوك بسبب الاوضاع الامنية”،فيما أعلنت مصادر أمنية عراقية استمرار الاشتباكات في كركوك، وقولها إن قوات الامن “حددت مواقع مسلحي داعش وسط المدينة”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*