مثير للاهتمام.. أغرب عشرة استخدامات لمعجون الأسنان

يقتصر استخدام معجون الأسنان بالنسبة للكثيرين على تنظيف الأسنان فقط والمساعدة على تبييضها. لكن هناك استعمالات أخرى يمكن أن تكون “غريبة” لمعجون الأسنان، نتعرف عليها كما أوردها موقع DW:
تواجه الكثير من السيدات مشكلة رائحة اليدين بعد تقشير البصل أو الثوم، والتي لا تزول عادة مع غسل اليدين. لكن موقع “كرافتس ووركس بينتينغ” الإلكتروني يقول إن استعمال القليل من معجون الأسنان من خلال دهنه على الكفين والأصابع ثم غسله جيداً بالماء، يمكن التخلص بفاعلية من رائحة اليدين.
من بين الاستخدامات غير المعتادة لمعجون الأسنان تلميع الحلي، فبدلاً من اللجوء لمحلات تلميع الحلي ودفع مبالغ باهظة، يمكن ببساطة استخدام المعجون على الحلي وتلميعها بواسطة الفرشاة ثم غسلها جيداً بالماء وتجفيفها. أما بالنسبة لقطع الحلي الرقيقة، فيمكن تخفيف المعجون في الماء أولاً قبل الاستخدام.
تبدو آثار الاستخدام سريعاً على النظارة الشمسية أو نظارة الغطس، إذ يمكن الاستعانة بمعجون الأسنان في هذه الحالة، لما له من قدرة على تنظيف الأسطح الزجاجية. تعود النظارات لحالتها الأولى بقطعة معجون صغيرة ومنديل مبلل.
يلجأ من يعاني من حبوب الوجه لكافة الوصفات العلاجية، ولكنه ينسى معجون الأسنان رغم تميزه بفاعلية قوية في مواجهة الحبوب. ويمكن أن يؤدي وضع القليل من المعجون على الحبوب وتركه ليجف قبل غسله إلى التخلص من الحبوب المزعجة.
تنظيف زجاجة الحليب الخاصة بالطفل مسألة ليست بالسهلة، خاصة إذا فسد بداخلها. كما تخشى الكثير من الأمهات أن تترك مساحيق التنظيف بعض الترسبات الكيميائية التي يمكن أن تؤثر على صحة الطفل. وهنا يمكن لمعجون الأسنان حل المشكلة، إذ يساعد على تنظيف الزجاجة وإعطائها رائحة منعشة.
يعرف الكثير من الآباء والأمهات هذه المشكلة: تترك طفلك لمدة ساعة، لتجد جدار غرفته مليئاً برسومات بالأقلام الملونة. يساعد معجون الأسنان في حل هذه المشكلة المتكررة، إذ يمكن ببساطة وضع المعجون على قطعة قماش تنظيف مبللة بالماء ومسح الجدار بها.
تساعد خصائص معجون الأسنان على تنظيف وتلميع الأظافر أيضاً. ووفقا لموقع “كرافتس ووركس بينتينغ” الإلكتروني، فإن تنظيف الأظافر بمعجون الأسنان يومياً يضفي عليها المظهر النظيف واللامع.
غالباً ما تترك الأكواب والأطباق آثارها على الأسطح الخشبية، ويصعب إزالتها بعد ذلك. لكن معجون الأسنان على منديل مبلل يساعد في إيجاد مخرج من هذه المشكلة.
يظهر الاتساخ سريعاً على بعض الأركان في المرحاض، لاسيما القريبة من مكان الاستحمام. وغالباً ما تفقد هذه الأسطح لمعانها حتى مع التنظيف المستمر بالماء. لذلك، يساعد غسل هذه الأسطح بقطعة قماش مبللة وبالقليل من معجون الأسنان في استعادة هذا اللمعان، سواء للزجاج أو المعدن.
بقع السجاد من أكثر البقع العنيدة والمزعجة. لذلك، ينصح الخبراء وفقاً لموقع “كرافتس ووركس بينتينغ” عىل الإنترنت باستخدام كمية من معجون الأسنان تناسب حجم البقعة ثم تنظيفها بفرشاة التنظيف. لكن يجب الحذر هنا، ذلك أن هذه الطريقة تناسب السجاد المصنوع من الصوف ولا ينصح بها في بعض خامات السجاد الأخرى.

Source link

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*