محاكمة ميسي ووالده اعتباراً من 31 مايو المقبل

سيتعيّن على النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي، لاعب برشلونة الإسباني، ووالده خورخي، الخضوع للمحاكمة أمام محكمة برشلونة الوطنية اعتباراً من 31 مايو/أيار المقبل، لاتهامهما بثلاث جرائم بحق الخزانة العامة الإسبانية.

وأكدت محكمة العدل العليا في إقليم كاتالونيا شمال شرقي إسبانيا أن المحاكمة ستجري أيام 31 مايو/آيار والأول والثاني والثالث من يونيو/حزيران المقبلين.

وكانت النيابة قد طالبت بحبس والد مهاجم برشلونة لمدة 18 شهراً بتهمة التهرب من دفع مبلغ قدره 4.1 ملايين يورو للضرائب، ورفع التهم عن ليونيل ميسي لأن اللاعب لم يكن على دراية بعملية التهرب الضريبي.

وعلى الرغم من ذلك، سيخضع اللاعب الأرجنتيني للمحاكمة لأن الادعاء العام للدولة ما زال يبقي على الاتهامات الثلاثة ويطالب بسجنه ووالده لمدة 22 شهراً.

وأكد والد ميسي أمام القاضي أنه يتحمل المسؤولية كاملة عن إدارة شؤون ابنه المالية، ولكن قاضية التحقيق قررت استمرار اتهام لاعب “البرسا”، وهو قرار أيّدته فيما بعد محكمة برشلونة الوطنية.

يشار إلى أن المحاكمة ستبدأ بعد ثلاثة أيام من مباراة نهائي دوري أبطال أوروبا -التي ستقام في 28 مايو بمدينة ميلانو الإيطالية – وستنتهي قبل ثلاثة أيام من الظهور الأول لمنتخب الأرجنتين في بطولة (كوبا أميركا المئوية) التي تستضيفها الولايات المتحدة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*