مسؤول روسي: موسكو وطهران تعارضان إستخدام الغرب السيء لحقوق الإنسان

أعلن ممثل روسيا في شؤون حقوق الإنسان قنسطنطين دولغوف إن موسكو وطهران تتعاونان بشكل واسع في مختلف مجالات حقوق الإنسان مشيراً الى معارضتهما لإستخدام الغرب السيء لهذا الموضوع.

و قال دولغوف امس الاحد، إن موسكو لديها تعاون مثمر مع طهران في مجال حقوق الإنسان مشيراً الى أن الجانبين يتعاونان على المستوي الدولي أيضاً.

وأشار الى زيارته الى إيران قائلاً: إنه سيبحث مع المسؤولين في طهران قضايا حقوق الإنسان وسبل الدفاع عنها وكذلك معارضتهما لإستغلال الغرب لقضية حقوق الإنسان.

وقال المسؤول الروسي: إن طهران وموسكو تعارضان بشدة إستخدام حقوق الإنسان والديمقراطية لتحقيق أغراض سياسية على المستوى الدولي وهو ما تقوم به الدول الغربية في العادة.

واشار الى أن الجماعات الإرهابية تقوم بقتل الكثير من الناس في الشرق الأوسط بتهمة الكفر لافتاً الى أن الولايات المتحدة وحلفاء البيت الأبيض صنفوا هذه الجماعات الى معتدلة ومتطرفة وقاموا بتقديم الدعم لها معتبراً إن ذلك حال دون حل الأزمة عبر القنوات السياسية.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*