مواصلة القضاء على مجموعات منفردة من داعش في ضواحي تدمر

syrian-army-tadmor

أعلن مركز التنسيق الروسي الخاص بالمصالحة في سوريا، أن عمليات القضاء على مجموعات منفردة من “داعش” لا تزال مستمرة في الضواحي الجنوبية من مدينة تدمر وسط سوريا.

وبحسب رئيس المركز الذي يتخذ قاعدة حميميم الجوية السورية مقرا له، فإن الخبراء الروس الذين شاركوا في التخطيط لخوض عملية تحرير تدمر قد أتموا تقييم حالة المدينة، وقد اتضح أن إرهابيي “الدولة” دمروا جزءا كبيرا من آثارها المعمارية، علاوة على زرعهم ألغاما حولها.

وذكر أن فريقا من المهندسين العسكريين خاصا بإزالة الألغام في طريقه إلى سوريا حاليا، وأنه سيصل إلى قاعدة حميميم الجوية في أقرب وقت للشروع في عمله. وأضاف كورالينكو أن روبوتات خاصة وكلابا مدربة ستشارك في عملية إزالة الألغام في المدينة.

وشدد رئيس المركز على أن الطائرات الروسية التي وفرت الدعم الجوي لعملية تحرير تدمر لم تستهدف مواقع لتنظيم داعش داخل المدينة، وذلك لتفادي إلحاق الأضرار بآثارها القديمة والمنشآت المدنية، وكانت القوات الخاصة الروسية هي التي استُخدمت لتوجيه أداء الطائرات.

وذكر كورالينكو في تصريح صحفي، الاثنين 28 مارس/آذار، أن الهدنة في سوريا لا تزال صامدة، مع أنه أشار إلى أن مراقبي المركز رصدوا خلال الساعات الـ24 الماضية 9 خروقات لوقف القتال، بينها أربعة في كل من ريفي حلب وإدلب وخرق واحد في ريف اللاذقية.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*