#موسكو: #روسيا و #سوريا مستعدتان لاستئناف الهدنة الإنسانية في #حلب

russia-syria-flags
أكدت وزارة الدفاع الروسية استعدادها لاستئناف الهدنة الإنسانية في حلب مجدداً في حال تلقيها ضمانات من المنظمات الدولية بإخراج الجرحى من حلب. ونقلت وكالة تاس الروسية الأربعاء عن المتحدث باسم وزارة الدفاع الروسية ايغور كوناشنكوف قوله إن “قوات الفضاء الروسية والقوات الجوية السورية أوقفت الغارات الجوية خلال الثمانية أيام الماضية، والقوات الروسية والسورية على بعد 10 كم عن حلب”.

وقال كوناشنكوف إن “روسيا والحكومة السورية مستعدتان لاستئناف الهدنة الإنسانية في حلب في حال تلقي ضمانات من المنظمات الدولية تؤكد استعدادها لإجلاء المرضى والجرحى، فضلا عن السكان المدنيين من المناطق التي يسيطر عليها المسلحون”.

وأوضح المتحدث باسم وزارة الدفاع الروسية أن “ستة ممرات إنسانية، ومراكز إسعاف أولية مفتوحة لاستقبال المدنيين لمغادرة شرق حلب وهي مفتوحة على مدار 24 ساعة”.

وأوضح كوناشنكوف أن المركز الروسي للمصالحة في سورياحوّل أكثر من 10 أطنان من المساعدات الإنسانية إلى سكان حي الشيخ مقصود في حلب.

وكانت وزارة الخارجية الروسية أكدت الإثنين الماضي أن الهدنة الإنسانية في حلب انتهت، وأن موسكو لا تبحث حالياً العودة لوقف إطلاق النار.

 


بوغدانوف: تصعيد التوتر في سوريا جاء نتيجة انهيار الاتفاق الروسي الأميركي

وكان نائب وزير الخارجية الروسي ميخائيل بوغدانوف رأى  أنّ تصعيد التوتر في سوريا جاء نتيجة انهيار الاتفاق الروسي الأميركي وعجز واشنطن عن الفصل بين المعارضة المعتدلة والإرهابيين.
وفي كلمة ألقاها على هامش منتدى فالداي الدولي للحوار في سوتشي دعا بوغدانوف إلى تجديد الهدنة الأمر الذي يتطلّب ضمانات من الدول التي لديها تأثيرٌ في المعارضة المسلحة، وفق تعبيره،  ليكشف أنّ خبراء عسكريين يمثلّون دول اتفاق لوزان أعدّوا وثيقة عمل تتعلق بتسوية الوضع في حلب.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*