موسكو والجزائر توقعان اتفاقيات بمجالات حيوية

وقعت روسيا والجزائر على عدد من الوثائق الثنائية، الأربعاء 27 أبريل/نيسان، وذلك على هامش أعمال المنتدى الروسي- الجزائري لرجال الأعمال الذي استضافته موسكو.

ووقعت مؤسسة “روس آتوم” الروسية للطاقة، مذكرة تفاهم مع مفوضية الطاقة الذرية الجزائرية للتعاون في مجال الطاقة الذرية للأغراض السلمية، فضلا عن توقيع مذكرة تفاهم بين مؤسسة تطوير وتسويق التكنولوجيات الجديدة الروسية، والوكالة الوطنية الجزائرية لتعزيز وتطوير المناطق الصناعية.

كما وقع الجانبان على مذكرة تفاهم بين وزارة الإعمار والإسكان الروسية، ووزارة الإعمار والإسكان الجزائرية، إضافة إلى اعتماد برنامج للتعاون الثقافي المشترك بين البلدين خلال السنوات من 2016 إلى 2018.

هذا وتم توقيع اتفاقية تعاون بين المؤسسة الحكومية الفدرالية للإعلام “روسيا سيغودنيا”، ووكالة الأنباء الرسمية الجزائرية.

وأعلن رئيس الوزراء الجزائري، عبد الملك سلال، أن بلاده تسعى للتعاون مع شركة “غازبروم” الروسية، بما في ذلك في مجال إنتاج الغاز الصخري.

وقال رئيس الوزراء الجزائري خلال المباحثات بموسكو مع نظيره الروسي دميتري مدفيديف: “لدى غازبروم خطط محددة للتعاون معنا، نفكر بإنتاج الغاز الصخري. الجزائر تحتل المرتبة الثانية أو الثالثة من حيث احتياطات الغاز الصخري، ولدينا إمكانية لإيجاد سبل للتعاون في هذا المجال”.

على صعيد متصل أكد سلال أن الجزائر ترى ضرورة ضبط أسعار النفط، للتخلص من تأثيرها على الاقتصاد، قائلا:”نحن نعتقد أنه من الضروري حل قضية أسعار النفط للتخلص من أداة الضغط هذه على الاقتصاد، ونحن بحاجة لتسوية هذه المسألة”.

من جانبه قال رئيس الوزراء الروسي دميتري مدفيديف:”نحن مهتمون بأن تكون أسعار النفط الخام مستقرة، وأن تغطي مصاريف شركات النفط، وأن تعطي إمكانية الربح للشركات، وأن يجني الاقتصاد الربح منها”.

أما بخصوص التعاون المشترك في قطاعي الزراعة والصناعة، فأشار سلال، إلى أنه من الممكن أن تصبح الجزائر وروسيا شريكين جيدين في مجال الصناعة والزراعة، لما يتمتع به جنوب الجزائر من تنوع في المحاصيل الزراعية، مضيفا: “لدينا بعض الخطط للشراكة بين المؤسسات الروسية والجزائرية، لتحفيز التعاون فيما بيننا، وتطوير الشراكة في مجال الزراعة والصناعة”.

هذا وشارك رئيس الحكومة الجزائرية عبد المالك سلال، مع نظيره الروسي دميتري مدفيديف، في المنتدى الروسي- الجزائري لرجال الأعمال والمستثمرين في البلدين، لتعزيز اتفاقية الشراكة الاستراتيجية التي وقعت بين البلدين عام 2001.

المصدر: “نوفوستي”

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*