سوار يحوّل الإشارة إلى كلام

 

هناك عشرات التطبيقات التي تساعد على تواصل الأشخاص بعضهم مع بعض، حتى إن كانوا لا يتحدّثون اللغة نفسها. ولو كانوا ممن يعانون من الصمم، فلغة الإشارة لم تعد حاجزًا للتواصل لديهم، حيث كشف علماء من ولاية تكساس الأميركية عن سوار يتم وضعه في الساعد، يحوي حسّاسًا يحوّل لغة الإشارة إلى كلام في نص مكتوب.

ويتم توصيل هذا السوار بحاسوب أو بهاتف ذكي، تم تطويره من قبل جامعة “A&M” الأميركية بولاية تكساس، وهو مزج بين نظام يسجّل حركة اليد المعروفة بلغة الإشارة، ويلتقط حركة الساعد والكف ويحوّلها لنصوص مفهومة.

سوار يحوّل الإشارة إلى كلام
سوار يحوّل الإشارة إلى كلام

ولا يتوقّف الأمر عند هذا الحد، بل إنّه يترجم تلك النصوص للعديد من اللغات، وهناك مشكلة قابلت فريق العلماء الذي طوّره وهي عدم تطابق لغة الإشارة مع جميع الأشخاص، وعليه ستتم برمجة الجهاز عن طريق المستخدم للمرة الأولى، وبعد ذلك يعمل الجهاز بشكل طبيعي ويحوّل لغته إلى نص مكتوب.

والسوار يتم توصيله إلى أجهزة الكمبيوتر والهواتف عن طريق خاصية “البلوتوث”، وفي المستقبل يأمل العلماء أن يتمكّنوا من تصغير حجمه، حتى يستطيع الأشخاص ارتداء السوار في معصم اليد كالساعة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*